تعاريف

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • المجلس الإسلامي العربي (8)
    • الأمين العام : السيد الحسيني (13)
    • أهدافنا، مساعدتنا، الإتصال بنا (9)
    • مقالات (62)
    • صورة و خبر (31)
    • تحقيقات (3)
    • سيد الاعتدال (46)

بيانات ونشاطات

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • اللقاءات والمقابلات (23)
    • قسم الإعلانات (8)
    • القسم الرياضي (5)
    • خطب الجمعة (52)
    • قسم البيانات (13)
    • قسم النشاطات (62)
    • قسم الفيديو (94)
    • مؤتمرات (39)
    • التقريب بين المذاهب الإسلامية (29)
    • كتب (41)

لغات أخرى

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

    • فارسى (56)
    • English (114)
    • France (101)
    • עברית (38)

البحث :


  

في مواقع أخرى :

 Twitter

 Face Book

 Instagram

 You Tube

 Telegram

 0096170659565
 00966566975705

 arabicmajlis

 مدونة إيلاف

جديد الموقع :



 اعلان ملتقى الرياض يؤكد على أهمية المبادرة الفعلية لتحقيق أهدافه

 العلامة الحسيني : الشيخ خليفة قامة عربية واسلامية ودولية تاريخية فقدته الإنسانية

 العلامة الحسيني : رسالة ملتقى الرياض روحية لردم الهوة وبناء جسور التلاقي وتفعيل المشتركات بين أتباع الأديان

 السيد محمد علي الحسيني في عكاظ ملتقى الرياض مرحلة الانفتاح ونشر ثقافة التسامح

 جناب آقای سید محمد علی حسینی دبیر کل انجمن اسلامی عربی در این مراسم میعادگاه‌ ارزش های مشترک‌ ریاض که توسط سازمان همبستگی جهان اسلام برگزار شد به همراه برجسته ترین متشخصان

 Mohamad El-Husseini a souligné l approbation des valeurs et des ponts communs humains le soutien du discours de la modération et de l ouverture sur l autre et la fin du discours de la haine comme condition pour éliminer les formes d extrémisme et de la v

 Mohamad Ali El Husseini stressed in his intervention that the convening of the forum confirms Riyadh s position as a beacon of moderation, and as the banner bearer of love tolerance and peace in the world

 فيديو لكلمة العلامة السيد محمد علي الحسيني في افتتاح ملتقى القيم المشتركة بين الاديان

 Mohamad Ali El Husseini met at his home in Abu Dhabi the rabbi of the Arab Gulf Dr Elie Abadie congratulating him on the occasion of Eid Al Fitr.

 استقبل السيد محمد علي الحسيني في منزله بأبوظبي حاخام الخليج العربي الدكتور ايلي عبادي في أواخر شهر رمضان المبارك للتهنئة بعيد الفطر السعيد

خدمات :

    • الصفحة الرئيسية
    • أرشيف المواضيع
    • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
    • أضف الموقع للمفضلة
    • إتصل بنا

مواضيع متنوعة :



 السيد محمد علي الحسيني يتلقى رسالة من مدير مركز الإمارات للدراسات والأبحاث الاستراتيجية

 دکترسيد محمد علی حسینی لبنانى با رئیس مرکز اروپایی یهودیان در بروکسل ملاقات کرد او بر اهمیت گفتگوی مستقیم با پیروان ادیان آسمانی تاکید کرد

 السيد محمد علي الحسيني: على الحكومة اللبنانية تحسين علاقاتها العربية

 العلامة السيّد محمّد عليّ الحسينيّ، إلى مملكة البحرين

 العلامة السيد محمد علي الحسيني عبر نداء الجمعة على الجاليات المسلمة مسؤولية الدفاع عن الإسلام بحسن تمثيله وشرح تعاليمه السمحاء

 Mohamad Ali El Hussaini at the United Nations International Conference on Youth Immunization Initiatives: Intellectual security in the face of extremism and terrorism is a top priority

 العلامة الحسيني ضرورة إطلاق حوار ل التقريب بين المذاهب الإسلامية لتكريس المشتركات الإسلامية والنأي عما يصنع الاختلاف

 العلامة الحسيني التقى الشيخ السقا التقريب بين المذاهب الاسلامية يتطلب تنفيس الاحتقان وإزالة أسباب التوتر

 ختام مؤتمر قيم الوسطية والاعتدال في مكة المكرمة بمشاركة السيد محمد علي الحسيني

 El Husseini visite la Grande Mosquée de Paris et confirme l importance du rôle des mosquées dans léducation des musulmans et dans le développement d une culture de tolérance et d harmonie dans leur France natale

إحصاءات :

    • الأقسام الرئيسية : 3

    • الأقسام الفرعية : 21

    • عدد المواضيع : 847

    • التصفحات : 181920663

    • التاريخ : 26/05/2022 - 18:17

 

 
  • القسم الرئيسي : تعاريف .

        • القسم الفرعي : مقالات .

              • الموضوع : مولد خاتم الأنبياء مناسبة لتفعيل الحوار بين أتباع الأديان .

مولد خاتم الأنبياء مناسبة لتفعيل الحوار بين أتباع الأديان

يشكل المولد النبوي الشريف مناسبة دينية مهمة بالنسبة لكل المسلمين في العالم، فهي نقطة تحول في تاريخ البشرية، وانتقال من مرحلة الظلام إلى مرحلة النور، ومن مرحلة الاستعباد إلى مرحلة الحرية ومن مرحلة الضيم إلى مرحلة العدالة، بمولد محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم كل شيء تغير، توشحت السماء بأنجم والأرض بسلام وأمان."

جاء مولد محمد صلى الله عليه واله وصحبه وسلم ليكون شعاع نور وبصيص أمل للبشرية.

 

*رسالة محمد امتداد لرسائل الأديان السماوية*

 

إن المرحلة التي عاشتها وتعيشها الأمم السابقة واللاحقة هي موصولة وغير منقطعة، ورسالة السماء كانت واحدة قد تكون هناك خطابات خاصة لنبي موجهة لقومه، لكن التعاليم واحدة، تصدر من مشكاة واحدة، ولايكتمل إيمان المسلم حتى يؤمن بكل الأنبياء والرسل، في تأكيد واضح على ذلك، وما يميز محمد على بقية الرسل أنه جاء للعالمين بكل لغاتهم وأديانهم وألوانهم ومشاربهم ليبلغ رسالة ربه وينشر قيم التسامح والمحبة والإخاء.

بقدوم النبي محمد جاء معمرا برسالة تحترم الأديان واختلافهم، "لكم دينكم ولي دين"، "لا إكراه في الدين".

وعنوان العلاقة معهم قائم على قوله تعالى: "قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَىٰ كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ".

 

*مولد محمد ذكرى نتعلم منها محبة أتباع الأديان*

 

من الظلم والإجحاف في حق محمد صلى الله عليه و آله وصحبه وسلم أن يتم توجيه كلام جارح في حق اليهود والنصارى، وما يحدث لدى البعض هو منافي لقول وسلوك الرسول محمد الذي أكدت المراجع التاريخية حسن معاملته لأتباع الأديان ووصاياه الخالدة الدالة على ذلك، كيف ينسى الكثيرون قصصا حفظناها ونحن صغار تتعلق بجاره اليهودي الذي كان يلقي القمامة عليه وكان رسولنا صابرا محتسبا، كيف ننسى أنه عندما مرض جاره اليهودي استفقده وسأل عنه وذهب ليعوده، ومن المواقف التي تؤكد على احترام الإسلام لأتباع الاديان السماوية، وكان وقوف النبي لجنازة يهودي دليل قاطع لاحترامه للذات الانسانية، فقال له أحد الصحابة متعجّباً: إنّها جنازة يهوديّ، فردّ عليه النبيّ صلى الله عليه واله وصحبه وسلم بقوله: (أليسَتْ نفساً)، فإنّ للنفس الإنسانيّة حُرمةً عظيمةً لا يجور قتل أهل الكتاب أو ظلمهم إذا كانوا غير مُعادين للإسلام والمسلمين.

وهناك قصص أخرى لا تنتهي من مواقفه الإنسانية مع أتباع الأديان لا يسع الحديث عنها في هذا المقال المتواضع.

 

*الحوار بين أتباع الأديان منهج محمدي أصيل*

 

في ظل الظروف السياسية والتاريخية التي عصفت بالعالم بسبب ايديولوجيات براغماتية، وضعت أتباع الأديان على صفيح نار لإشعال الفتن وإذكاء الحروب تحت شعارات دينية مختلفة لا علاقة لها بجوهر تلك الأديان، فأصبح هناك شرخ كبير وحساسيات بالغة الخطورة ما استدعى الحال من العلماء الربانيين من أتباع الأديان السماوية إلى التحرك من وحي الشرائع السماوية إلى تحريك خطاب السلام والدعوة إلى وأد الفتن والتحريض على العنف والقتل باسم الأديان.

لا أحد يختلف على اهتمام الإسلام بأهل الكتاب وحرمة أذيتهم لما لهم من مكانة خاصة، وكانت معاملات الرسول محمد صلى الله عليه و آله وصحبه وسلم وأقواله ودعواته المستمرة إلى الإحسان إلى أهل الكتاب راسخة وتعكس جدية الإسلام في احترامهم وعدم ظلمهم والانفتاح عليهم عبر جسور الحوار.

 

السيد محمد علي الحسيني

باريس 13 / 10 / 2021

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   التاريخ : 2021/10/13   ||   القرّاء : 28840



 

 


 

E-mail : info@arabicmajlis.com   | |  www.arabicmajlis.com  | |  www.arabicmajlis.org  | |  www.arabicmajlis.net

 

للإطلاع على كافة العناوين وهواتف المجلس الإسلامي العربي : إضغط هنا
 
Phone (LB) : 009611455701 | | WhatsApp (Beirut): 0096170659565 | | WhatsApp (Riyadh): 00966566975705